___كن متواضعا __

بقلمي : اميمةاميمة

اتدري ما اعظم الصفات،
انه التواضع،التواضع امام الناس وعدم نفش الريش وكانك طاووس وما انت بطاووس ولكنك بشر،
ولنا في رسول الله اسوة وقدوة حسنة ، وهو من هو ، وقد اجتباه الله بين الخلق وكرمه تكريما ورفعه إلى السماء في رحلة الاسراء والمعراج ،ولم يامره الله ان ينزع حذاء وقد هم بذلك وهو في حضرة الله تادبا منه صلى الله عليه و سلم ،لكن الله اشارله ان لا ينزع حذاءه، مثل اخيه موسى ،عندما نزع حذاءه بالواد المقدس طوى،كيف لا وقد قال جبريل ان الله أمر بخلق الجنة والنار والارض والسموات قبل ان يخلق محمد وانها خلقت من اجله صلى الله عليه وسلم،
كل هذا المقام الرفيع والشان العظيم ، إلا اننا وجدنا رسولنا أكثر الناس تواضعا ورحمة وخلقا حسنا ، ولا ادل على ذلك،انه جلس على ركبتيه امام طفل صغير ليواسيه في موت عصفوره، عندما سمع أن في الحي طفل حزين جدا على موت عصفوره الصغير فبحث عنه حتى وجده،
إنه قمة التواضع والرحمة و الإنسانية والتضامن،
كان متواضعا حتى امام جنازة يهودي ، فيقف صلى الله عليه و سلم احتراما لتلك الروح التي خلقها الله،
كان صلى الله عليه وسلم متواضعا في بيته ،فيخيط ثيابه ويقوم بما يستطيع القيام به لمساعدة زوجاته،
كان صلى الله عليه وسلم بالمؤمنين رؤوف رحيم ، فاين نحن من كل هذا ، وقد لبس الناس لباس التكبر والعظمة ، وما العظمة الا لله وحده وما الكبرياء الا لله سبحانه ، نسي الانسان انه خلق من ماء مهين وطين حمىء اسن ،ولله العزة ولرسوله الكريم

زر الذهاب إلى الأعلى