” الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد.. نحو الجمهورية الجديدة ” بمعهد سياحة وفنادق بورسعيد

 

متابعة – علاء حمدي

نظمت ادارة النشاط الثقافي بإشراف الأستاذة مروة رؤوف ، التابعة للإدارة العامة لرعاية الطلاب بوزارة التعليم العالي بالتعاون مع المعهد الفني للسياحة والفنادق ببورسعيد و بمشاركة مركز النيل للإعلام ندوة بعنوان ” الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد.. نحو الجمهورية الجديدة ”

حيث تعتبر ظاهرة الفساد من أخطر المظاهر السلبية المنتشرة في الدول، وأكثرها فتكاً بالأمن والسلم المجتمعي؛ ذلك أنّها تصيب مفاصل حيوية ، وتتمحور فكرة مكافحة الفساد تتمحور حول تتبّع مواطن الفساد الإداري في مؤسسات الدولة المختلفة، والعمل على تغييرها .

و ذلك بحضور الاستاذ الدكتور ممدوح سيد مدير عام الإدارة العامة للشئون الإدارية بوزارة التعليم العالى ورافق سيادته الاستاذ محمد الطاهر و الدكتور حسام رخا مدير الكلية التكنولوجية ببورسعيد و الدكتورة اعتماد سليمان مدير المعهد و الأستاذة سماح حامد مدير مركز النيل للإعلام و الأستاذة مروة حجاب وكيل شئون التعليم و الأستاذ محمد البرهامى مسئول البرامج بمركز النيل و الاستاذ محمد عبد الواحد رئيس قسم رعاية الشباب بالمعهد والاستاذ احمد أبو المحاسن عبد العال مدير عام الإدارة العامة لرعاية الطلاب بالوزارة و بمشاركة عدد كبير من طلاب المعهد .

post

هذا و قد حاضر خلال اللقاء الأستاذة الدكتورة وئام عثمان رئيس قسم العلوم السياسية بكلية التجارة جامعة بورسعيد والتى تحدثت حول مخاطر الفساد علي التنمية والمجتمع بشكل عام و آليات الوقاية من الفساد والرؤية الاستراتيجية التي تحقق أهداف الدولة في هذا الملف .

وتم التأكيد على أن الفساد لايمكن القضاء عليه الا إذا التزم كل فرد بواجباته و عرف حقوقه و أن على الشباب ان يعى المعنى الحقيقي للبناء حتى تستطيع الدولة القضاء على جميع مصادر الفساد ، وتم التنويه إلى أن الدولة تتخذ خطى سريعة للقضاء على الفقر و البطالة من خلال تبنى عدد من المشروعات كحياة كريمة و تكافل و كرامة و بناء المصانع و المدن العمرانية الجديدة لتكون مجال اكبر لاستيعاب الشباب .

هذا وتم التأكد على ضرورة الاتجاه نحو ثقافة ريادة الأعمال و المشروعات الصغيرة حتى نخطو نحو التقدم و تخطى الأزمات الإقتصادية وعلى كل شاب أن يطور من نفسه ومن مهاراته ليواكب سوق العمل المرتبط بأحدث أساليب التكنولوجيا الحديثة .

زر الذهاب إلى الأعلى